اضطرابات الأنف والأذن والحنجرة

روشتة لعلاج الجيوب الأنفية وأبرز 6 طرق للعلاج

أفضل علاج للجيوب الأنفية والصداع

تُعتبر الوقاية أفضل روشتة لعلاج الجيوب الأنفية ، خاصاً إذا كنت تُعاني من التهاب مُزمن في الجيوب الأنفية ، كما يُعتبر معرفة سبب الاتهاب أهم خطوات العلاج .

ما هي الجيوب الأنفية وأنواعها ؟

الجيوب الأنفية (sinuses) هي عبارة عن 4 تجاويف في الرأس بالقرب من الأنف والعينين ، مسؤلة عن تكوين مُخاط رقيق يتم تصريفهُ عن طريق الأنف ، وهذا يُساعد على بقاء الأنف نظيفاً رطباً .

وتنقسم هذه التجاويف إلى:

  • الجيوب الغرباليّة (The ethmoidal sinuses) و يقع مكانها بين العينين.
  • الجيوب الفكيّة (The maxillary sinuses) و يقع مكانها أسفل العينين.
  • الجيوب الوتديّة (The sphenoidal sinuses)، ويقع مكانها خلف العينين.
  • الجيوب الأماميّة (The frontal sinuses)، ويقع مكانها فوق العينين .
روشتة لعلاج الجيوب الأنفية
روشتة لعلاج الجيوب الأنفية

أسباب التهاب الجيوب الأنفية

يحدث التهاب الجيوب الأنفية (sinusitis) نتيجة التهاب الغشاء الرقيق المُبطن للتجويفات الأربعة الممتلئة بالهواء في الطبيعي، ولكن الاتهاب يملاؤها بالسوائل مما يؤدي لإنسدادها ، خالقاً بيئة مناسبة لنمو الباكتيريا والفيروسات.

أنواع التهاب الجيوب الأنفية

ينقسم التهاب الجيوب الأنفية وفقاً للسبب المؤدي للالتهاب أو لمدة الالتهاب ، فوفقاً للسبب ينقسم التهاب الجيوب الأنفية إلى :

 التهاب الجيوب الأنفية البكتيري

ويتميز بخروج مُخاط ثميك من الأنف لونه أخضر أو أصفر ، ألم أو ضغط في عظام الوجه ، صداع شديد ، ورائحة نفس كريهة ،وهذا النوع يحتاج لمضاد حيوي لعلاجه ، وأفضل مضاد حيوي للجيوب الأنفية الذي يُغطي الباكتيريا المُسببة للالتهاب وأبرزها:

  • بعض سلالت الجرثومة العقدية أهمها العقدية الرئوية (Streptococcus pneumoniae) و العقدية المقيحة (Streptococcus pyogenes).
  • الجرثومة المستدمية النزلية (Haemophilus influenzae).
  • الموراكسيلية النزلية (Moraxella catarrhalis).

التهاب الجيوب الأنفية الفيروسي

وهو الأكثر شيوعاً وفي الغالب ما يزول دون الحاجة لعلاج خلال 10 أيام ، ومن أبرز الفيوسات المُسببة لالتهاب الجيوب الأنفية الفيروسي :

  • فيروسات الإنفلونزا  (Influenza viruses).
  • فيروسات البارا إنفلونزا (Parainfluenza viruses).
  • الرينو فيروس (Rhinoviruses).

التهاب الجيوب الأنفية التحسسي

ويُعرف هذا النوع أيضاً بحساسية الجيوب الأنفية ( Rhinosinusitis )، ومن أعراضه العطس وإحتقان في الأنف وحكة في الحلق والأنف والعينين ، وقد يأتي بشكل حاد ويكون مرتبطاً بموسم مُعين في العام ، أو يكون مزمن طوال العام وفقاً للمُهيجات ومُسببات التحسس .

التقسيمة السابقة كانت وفقاً للسبب ، أما وفقاً لمُدة الالتهاب ، فينقسم التهاب الجيوب الأنفية إلى:

التهاب الجيوب الأنفية الحاد

تحدث أعراضه بشكل مُفاجئ نتيجة إما الحساسية أو عدوى فيروسية في الجهاز التنفسي ، وتتراوح مدة الأعراض بين 7 إلى 10 أيام ، وقد يستمر أكثر من هذا في حال عدم تلقي المريض العلاج المُناسب فيتحول إلى شبه حاد وقد تصل مُدة إلى 1-3 أشهر.

التهاب الجيوب الأنفية المُتكرر

وذلك حين التعرض ل 4 هجمات أو أكثر من التهاب الجيوب الأنفية الحاد سنوياً .

 التهاب الجيوب الأنفية المُزمن

حين تستمر الأعراض لأكثر من 3 أشهر ، أو تكرار الأعراض لأكثر من 3 مرات في العام ، والأسباب الأكثر شيوعاً هي العدوى الباكتيريا ، الحساسية المزمنة أو الربو ،أو تشوهات الأنف .

والباكتيريا المسببة لالتهاب الجيوب الأنفية المُزمن تختلف عن تلك المسببة للالتهاب الحاد ، لذلك مراجعة الطبيب وإجراء الفحوصات للمُخاط خطوة هامة في التخلص من المشكلة .

أعراض التهاب الجيوب الأنفية

من الأعراض الأكثر شيوعاً لالتهاب الجيوب الأنفية :

  • ألم ، ضغط وفي بعض الأحيان تورم حول العينين والجبهة .
  • إنسداد بالأنف .
  • العطس .
  • تراجع حاسة الشمّ .
  • رائحة نفس كريهة .
  • إرتفاع في درجة الحرارة .
  • تغيير لون المخاط للأخضر أو الأصفر .
أسرع علاج للجيوب الأنفية
أسرع علاج للجيوب الأنفية

أفضل علاج للجيوب الأنفية والصداع

أبرز و أسرع علاج للجيوب الأنفية هو العلاج الذي يُخفف من حدّة الأعراض ،وهي أدوية لا تحتاج لوصفة ، إذا تم استبعاد العدوى كسبب للالتهاب ، ومن هذه العلاجات :

بخاخ الأنف الذي يحتوي على محلول الملح

يُستخدم عدّة مرات يومياً لتنظيف وترطيب الممرات الأنفية .

مضادات الاحتقان

وهي متوفرة في شكل أقراص وبخاخات للأنف ، ولكن يجب أن تُستخدم لبضعة أيام فقط ، لأن الإفراط في استخدامها يؤدي إلى عودة الاحتقان بشكل أعنف (Rebound congestion ) .

مسكنات الألم

والتي تحتوي علي مواد الإبيوبروفين (ibuprofen) و الأسيتامينوفينون (acetaminophen) أو الأسبرين (aspirin ) .

مضادات الحساسية

إذا كان التهاب الجيوب الأنفية تحسسي ، فإن مضادات الحساسية تُعتبر من أفضل علاج للجيوب الأنفية والصداع

و تُساعد كثيراً في تخفيف حدّة الأعراض .

بخاخات الأنف التي تحتوي على الكورتيزون

تُساعد على علاج الالتهاب كما تُساعد على منع ظهور الالتهاب أيضاً ، ومن أمثلة المواد المُستخدمة المومنتازون (mometasone)، والفلوتيكازون(fluticasone)، والبودىسونيد(budesonide) .

المضادات الحيوية

دور المضاد الحيوي محدود في علاج التهاب الجيوب الأنفية، إذ أن العدوى الفيروسية والحساسية هما الأسباب الأكثر شيوعاً لحدوث الالتهاب، وفي الغالب ما تكون العدوى الباكتيريا ثانوية ، لذلك يجب مراجعة الطبيب قبل تناول المضاد الحيوي للوصول إلى أقصى منفعة من استخدامه وتجنب أعراضاً جانبياً كان من المُمكن الاستغناء عنها .

وأفضل مضاد حيوي للجيوب الأنفية الذي يُغطي الباكتيريا المُسببة للالتهاب ومن أهم المضادات الحيوية المُستخدمة:

  • الأموكسيسيلين – وحمض الكلافيلونك (amoxicillin-clavulanate) : وهو الإختيار الأفضل، ويُستخدم 2 جم يومياً لمدة 5-10 أيام .
  • الدوكسيسيكلين (Doxycycline) ، يُعدّ خياراً جيداً في حال وجود حساسية للبنسليين .
  • الليفوفلوكساسين (levofloxacin) 500 مجم يومياً ، أو الموكسيفلوكساسين (moxifloxacin) 400 مجم يومياً.

 

روشتة لعلاج الجيوب الأنفية بالأعشاب 
روشتة لعلاج الجيوب الأنفية بالأعشاب

روشتة لعلاج الجيوب الأنفية بالأعشاب

وإليك أيضاً أفضل روشتة لعلاج الجيوب الأنفية بالأعشاب والأدوات المنزلية المُتاحة والمُتوفرة ، ومنها :

البصل

يُساعد البصل على تطهير الجيوب الأنفية المُحتقنة ، وذلك لما يحتوي عليه البصل من خصائص مضادة للالتهاب ،فيُمكن غلي شرائح البصل واستنشاق بُخارها ، أو مُجرد استنشاق شرائح البصل يُساعد علي تخفيف الاحتقان .

الفلفل الأحمر

يُقلل الفلفل الأحمر من التهاب وتورم الجيوب الأنفية ، كما أنه يُعزز جهاز المناعة .

الثوم

يحتوي الثوم على مادة مضادة للميكروبات ، فمن الممكن إضافة الثوم الطازج إلى الحساء أو غليه واستنشاق البخار مرّة يومياً لتخفيف التهاب الجيوب الأنفية.

ختاماً

ترطيب وتنظيف مجرى الأنف ،البُعد عن المُهيجات ومُسببات التحسس ،تناول كميات كافية من الماء والطعام المتوازن، وغيرها من طُرق الوقاية من التهاب الجيوب الأنفية يُعد أفضل روشتة لعلاج الجيوب الأنفية ، كما أن المُضادات الحيوية ليست أفضل علاج للجيوب الأنفية والصداع إلا في حال كون الالتهاب بكتيري ،أما إذا كان السبب تحسسي أو عدوى فيروسيّة ، فإن المُسكنات ومضادات الاحتقان ومضادات الحساسية وتنظيف الأنف يُعتبر وقتها أسرع علاج للجيوب الأنفية .

الأسئلة الأكثر شيوعاً

هل إنحراف الحاجز الأنفي يُسبب التهاب الجيوب الأنفية المزمن ؟ نعم ، تشوهات الأنف مثل إنحراف الحاجز الأنفي ،وزوائد الأنسجة في الممرات الأنفية وغيرها ، من أهم عوامل حدوث التهاب مزمن في الجيوب الأنفية .

كيف أحمي نفسي من التهاب الجيوب الأنفية ؟ شُرب الماء بوفرة مما يُساعد على زيادة إفرازات الأنف والحفاظ على الأغشية المُخاطية رطبة ،واستنشاق البُخار ،وتجنب المهيجات إذا كان الالتهاب تحسسي .

هل من المُمكن أن يكون التهاب الجيوب الأنفية خطيراً ؟ في حالات نادراً جداً تحدث مُضاعفات خطيرة نتيجة انتشار العدوى إلى العينين أو الدماغ ، قد تصل إلى العمى ،التهاب السحايا أو خراج الدماغ، ويُساعد استخدام المضاد الحيوي بشكل سليم في منع هذه المُضاعفات.

المصادر

https://pubmed.ncbi.nlm.nih.gov/21364226/#:~:text=Staphylococcus%20aureus%20and%20anaerobic%20bacteria,main%20isolates%20in%20chronic%20sinusitis.

https://www.cdc.gov/antibiotic-use/sinus-infection.html

https://www.cdc.gov/antibiotic-use/sinus-infection.html

 

اظهر المزيد

اترك تعليقاً