هرمونات

حبوب هرمون البرولاكتين

ادوية علاج هرمون البرولاكتين

أمثلة على حبوب هرمون البرولاكتين

هناك العديد من حبوب هرمون البرولاكتين التي يمكنها علاج المستويات العالية من البرولاكتين في الدم،
وأشهرها ما يلي:

 كابرجولين (Cabergoline)

تستخدم حبوب كابرجولين لعلاج المستويات العالية من هرمون البرولاكتين في الجسم لأنها تمنع أمر الغدة النخامية بإفراز هرمون إفراز اللاكتوز. يمكن أن تسبب هرمونات الحليب المرتفعة أعراضًا مزعجة لأنها تسبب مواعيد الدورة الشهرية عند النساء، وكذلك إنتاج الحليب غير المرغوب فيه من الثدي، ولكن عندما يصاحب الرجال تضخم الصدور، انخفاض الأداء الجنسي.

يستخدم هذا الدواء تحت إشراف الطبيب، حيث أنه المسؤول عن تحديد الجرعة المناسبة بناءً على الصحة العامة للمريض، والاستجابة للعلاج ومستويات هرمون اللاكتو. لتحقيق التأثير المطلوب، يمكنك تحديد التاريخ في التقويم الذي يجب أن تؤخذ فيه جرعة الدواء.

يمكن تناول حبوب كابيرجولين على معدة فارغة أو ممتلئة لأن الأطباء عادة ما يصفون الحبة مرتين في الأسبوع حسب حالة الشخص، إذا نسيت تناول الجرعة الموصوفة، فيمكنك تخطيها وتناول الحبة التالية تناول حبتين بدلاً من جرعة لم يؤخذ ذلك.

 بروموكريبتين (Bromocriptine)

تستخدم حبوب بروموكريبتين لعلاج المستويات العالية من البرولاكتين الناتجة عن تكون الورم لأنها تساعد على تقليل حجم الورم الذي يسبب زيادة اللاكتوجين. حامل أو الإجهاض، عندما يتم إيقاف هذه الحبوب فجأة، قد تتفاقم حالة المريض وقد تحدث آثار جانبية خطيرة مثل ؛ ارتفاع ضغط الدم والسكتة الدماغية والنوبات القلبية.

يوصي الأطباء بتناول بروموكريبتين عن طريق الفم قبل أو بعد الوجبات، مرتين في الأسبوع، حسب تقدير الطبيب. سيقلل الطبيب تدريجياً جرعة الدواء لمنع أي أعراض مرتبطة بتناول الدواء.

الآثار الجانبية لحبوب البرولاكتين

يمكن أن تسبب حبوب البرولاكتين العديد من الأعراض، بما في ذلك:

  •  الأعراض الشائعة: وتتضمن ما يأتي:
    • الغثيان.
    • التقيؤ.
    • آلام المعدة.
    • الإمساك.
    • الدوخة.
    • التعب  .
    • النعاس.
    •  الأعراض النادرة: من الضروري مراجعة الطبيب إذا لاحظت أيًا من الأعراض التالية، وهي:
      • السعال المستمر.
      • الاضطرابات المزاجية، مثل العصبية.
      • تغيّرات الرؤية.
      • آلام الدورة الشهرية.
      • تغيّرات في قراءة ضغط الدم.
      • آلام الثدي  .
      • سيلان الأنف.
      • تنميل أو وخز في القدمين أو اليدين.
      • صداع  شديد.
      • أعراض قصور القلب مثل ضيق التنفس، تورم الكاحلين.
      • آلام في الصدر.
      • تغيّر في كمية البول، أو ألم اسفل الظهر.

ما هي الحالات التي يتم علاجها بأقراص هرمون الحليب؟

تُستخدم حبوب البرولاكتين من نوع بروموكريبتين لعلاج المستويات العالية من البرولاكتين، بالإضافة إلى الحالات التالية:

ضخامة الأطراف (Acromegaly)، زيادة إفراز هرمون النمو.

  • مرض الشلل الرعاش يمكن استخدام بروموكريبتين بمفرده أو بالاشتراك مع عقار ليفودوبا لتحسين القدرة على ممارسة الرياضة وتقليل الرعاش عند المرضى عندما يكون هناك اضطراب عصبي يجعل الحركة والتحكم في عضلات الجسم صعبة.
  •  مرض السكري النوع الثاني، لا يستطيع الجسم استخدام هرمون الأنسولين بشكل صحيح، مما يجعل من الصعب السيطرة على مستويات السكر في الدم.

هل يمكنني تناول حبوب هرمون البرولاكتين أثناء الحمل؟

الإجابة هي لا  ؛ يمكن علاج الأورام البرولاكتينية أثناء الحمل بأدوية مثل بروموكريبتين، ولكن لا يوجد دليل على أنه يمكن تناول هذا الدواء أثناء الحمل، لذلك يوصي الأطباء بإيقاف الدواء بعد تأكيد الحمل، باستثناء حالات قليلة يحددها الأطباء، مثل: امرأة تطور ورم الورم الكبري الغازي.

ينطبق هذا أيضًا على كابرجولين لأنه لا يمكن تناوله أثناء الحمل ما لم ينصح الطبيب بخلاف ذلك وفوائد تناول الدواء تفوق المخاطر حيث يجب على النساء الحوامل المصابات بارتفاع ضغط الدم وإمكانية الإصابة بتسمم الحمل تجنب تناوله. هذا الدواء ماعدا النساء شاء إذا كنت حاملاً وتخطط للحمل، فتوقف عن تناول هذا الدواء قبل شهر كامل من الحمل.

هل هناك حبوب تقلل من مستويات البرولاكتين؟

في بعض الحالات، قد تكون مستويات البرولاكتين أقل من الطبيعي، ويمكن علاج هذه الحالة بالأدوية التالية التي تزيد من نسبة البرولاكتين في الدم، وبالتالي تحفيز إنتاج الحليب في الثديين، ولكن تتطلب وصفة طبية للحصول عليه:

    • ميتوكلوبراميد.
    • دومبيريدون (  Domperidone)
    • سولبيريد (Sulpiride).

كيف يؤثر ارتفاع اللاكتوجين على الحمل؟

تعتمد الإباضة والحمل للمرأة على التوازن الصحيح للهرمونات التناسلية في جسدها، وكلها تعمل معًا بالتنسيق الصحيح وفي أوقات محددة. مسؤول عن تحفيز حويصلات المبيض على النضوج مما ينتج عنه اختلال في توقيت الإباضة وبدون الإباضة وإطلاق بويضة من المبيض لا يمكن للمرأة أن تحمل.

المصدر
تنشيف اللبن | سؤال و جوابهرمون البرولاكتينبرولاكتين
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.