فيتامينات

أعراض نقص فيتامين د النفسية

يعد فيتامين (د) أحد الفيتامينات الأساسية في الجسم المسؤولة عن توازن المعادن في الجسم خصوصًا الكالسيوم والفوسفور.

يعزز فيتامين (د) عملية امتصاص المعادن في الأمعاء، كما يمنع الخسارة المفرطة لهذه المعادن في الكلى، ويتحكم بدخول وخروج المعادن من وإلى العظام.

إضافة لذلك يساعد فيتامين (د) في عملية تنظيم نمو الخلايا، كما يعمل على تثبيط نمو الخلايا السرطانية وزيادة نشاط الجهاز المناعي.

أهم مصادر فيتامين د

تشمل مصادر فيتامين د فيما يأتي:

الإنتاج الذاتي في الجلد تحت تأثير الإشعاع فوق البنفسجي

 ​  إذ تتحول المادة الخام ديهيدروكوليستيرول 7 (7 – Dehydrocholesterol) إلى بعض المركبات الوسطية لتتحول في النهاية إلى فيتامين د.

بعض أنواع الأطعمة

​ يتواجد فيتامين (د) في الأطعمة التي مصدرها من الحيوانات وانباتية، مثل ما يأتي:

  1. الكبد.
  2. صفار البيض  .
  3. زيت السمك.

يوصى باستهلاك 400 – 600 وحدة دولية من فيتامين د، ويمكن توفير هذه الكمية أيضًا عن طريق التعرض للشمس.

معلومات هامة عن فيتامين D

يعد فيتامين (د) من عائلة هرمونات الستيرويدات، ويجب أن يمر في تغييرات عدة في كل من الكبد والكلى قبل أن يكون جاهزًا وظيفيًّا.

تشمل هذه التغييرات ما يأتي:

  1. يمر الفيتامين في الكبد بعملية هيدروكسلة (Hydroxylation) وينتج عنها هيدروكسي الفيتامين hydroxyvitamin D25) D25).
  2. تتحول الغالبية العظمى من فيتامين (د) إلى هذا المركب، وتحديد هذه المادة في الدم يعكس حالة فيتامين (د) في الجسم.
  3. يمر الفيتامين بعملية هيدروكسلة إضافية في الكلى للحصول على ثنائي هيدروكسي الفيتامين Dihydroxyvitamine D 1,25) D 1,25) الذي يعد المركب الفعال لفيتامين د في الجسم.

ماذا يحدث لعقلك عند نقص فيتامين د؟

فيتامين د

يتعرض الأشخاص الذين يعانون من نقص فيتامين د إلى الإصابة ببعض الأعراض العضوية، مثل ألم في المفاصل والعضلات، إلا أنه قد يتسبب في حدوث آلام أخرى تمتد إلى الصحة النفسية.

 كيف يعمل فيتامين د؟ 

توجد مستقبلات فيتامين د في كل منطقة في جسمك في عضلاتك وقلبك ودماغك حتى جهازك المناعي، تنقل المستقبلات فيتامين د إلى الكلى والكبد، حيث يتحول إلى هون نشط لكي يساعد الجسم على امتصاص الكالسيوم.

 أعراض نقص فيتامين د النفسية 

يتسبب نقص فيتامين د في تأثيرات مباشرة على الصحة النفسية، فيمّا يلي:

-تغيرات مزاجية، مصحوبة بمشاعر يأس وحزن.

-فقدان التركيز وكثرة النسيان.

-فقدان الشهية.

-فقدان الرغبة في أداء الأنشطة اليومية.

-صعوبات في النوم.

-فقدان الوزن أو زيادة الوزن.

-القلق.

-الأفكار الانتحارية.

 مخاطر نقص فيتامين د على الصحة العقلية 

لاحظ الأطباء أن نقص فيتامين د في الجسم، أحد عوامل الإصابة بالأمراض التالية:

-اضطرابات القلق والتوتر.

-الاكتئاب.

-اضطراب الفصام.

-الاضطرابات العاطفية الموسمية.

 علاقة نقص فيتامين د والاكتئاب 

وجدت الدراسات التي أجريت أن نقص فيتامين د ربما يجعل الأشخاص الذين يعانون من نقص هذا الفيتامين في الجسم، من زيادة خطر ظهور أعراض الاكتئاب، فيمّا يلي:

-العزلة والانسحاب.

-قلة التركيز.

-صعوبات في التذكر.

-صعوبات في النوم.

-صعوبات في الأكل سواء فقدان الشهية أو الشراهة.

-ظهور ميول انتحارية.

لكن يتحسن الوضع بعد تناول مكملات فيتامين د الغذائية التي تحسن نوعًا ما من الأعراض الاكتئابية.

 علاج تأثير نقص فيتامين د على الصحة النفسية 

يوصي الأطباء بتشخيص فيتامين د في حال ظهور أحد أعراض نقص الفيتامين في الجسم، لبدء العلاج ثم الحصول على مضادات اكتئاب في حال الحاجة إليها، مع تنظيم الحياة اليومية وتحويلها إلى حياة صحية من خلال ممارسة التمارين الرياضية والانضمام لمجموعات دعم.

 علاج نقص فيتامين د 

يمكن علاج نقص فيتامين د من خلال اتباع الطرق التالية:

-زيادة التعرض لأشعة شمس.

-تناول الطعام المدعم بفيتامين د.

-تناول المكملات الغذائية.

 مصادر فيتامين د الطبيعية 

يمكن الحصول على فيتامين د بصورة طبيعية من خلال مصادره التالية:

-التعرض لأشعة الشمس.

-المكملات الغذائية في حال نقصه.

-بعض الأطعمة.

يمكن أن يتمتع أصحاب البشرة الداكنة بمستويات أعلى من فيتامين د، قد يحسن الميلانين من امتصاص الفيتامين بصورة أعلى مقارنًة بأصحاب البشرة الفاتحة.

اظهر المزيد
%d مدونون معجبون بهذه: