الحمل و الولادة

أنواع الولادة ومراحلها بالصور

أيهما اخطر الولادة الطبيعية أم القيصرية؟

يستغرق نمو الطفل 9 شهور في أغلب الحالات، ويحتمل أن تكون 7 في حالات قليلة ومع ذلك فإن عملية الولادة تشغل أذهان الأمهات أكثر من مرحلة الحمل نفسها، نظرًا لكثرة الأسئلة والمخاوف المتعلقة بأنواع الولادة وفترة المخاض، ورغبتهم في أن تمر تلك المرحلة بسلام، إذا كان لديك أي أسئلة أو مخاوف تتعلق بعملية الولادة؛ تابعي هذا المقال للتعرف على مراحل الولادة بالصور وأفضل أنواع الولادة.

أنواع الولادة

توجد عدة أنواع من الولادة تختلف عن بعضها البعض من حيث طريقة إخراج الجنين من الرحم، والمدة الزمنية اللازمة لإجراء الولادة، ومدى سلامة كل من الجنين والأم، ويجب الإشارة إلى أنه لا يوجد نوع واحد للولادة يناسب جميع الحالات، لذلك فإن من الواجب على الحوامل خلال فترة الحمل استشارة الطبيب المعالج لتقييم الحالة ومعرفة أي من بين أنواع الولادة هو الأفضل للوصول لولادة صحية آمنة والحفاظ على صحة الجنين، وتشمل أنواع الولادة ما يلي:

  • الولادة الطبيعية: تضمن إخراج الجنين عبر المهبل وتبدأ بشعور المرأة بتقلصات المخاض ويتقدم الجنين بصورة طبيعية عبر المهبل ويتم إخراجه دون أي تدخل جراحي ودون استخدام أدوية تخدير.
  • الولادة القيصرية: عملية جراحية تتضمن قطع في الرحم والبطن لإخراج الجنين، وتتم بواسطة فريق طبي متخصص ويستخدم فيها التخدير الموضعي أو الكلي لتجنب الآلام الناتجة عن الجرح.

أفضل أنواع الولادة

يوصي معظم الأطباء والمنظمات الطبية بالولادة المهبلية ما لم يكن هناك سبب طبي يمنع منها حيث تكون الولادة القيصرية هي الحل في هذه الحالة، ومع أن الولادة المهبلية هي الأكثر شيوعًا في العالم إلا أن قرار تحديد أفضل أنواع الولادة يختلف باختلاف الحالة، ويعتمد على العديد من العوامل، لذلك فإن الطبيب المعالج هو المسؤول عن تحديد أفضل أنواع الولادة طبقًا للحالة.

اقرأ أيضًا: كيف افقد وزني بعد الولادة بعدة طرق صحية لا تؤثر على الرضاعة والرضيع؟ .. إليك تجربتي

مراحل الولادة بالصور

مراحل الولادة بالصور
مراحل الولادة بالصور

تنطوي الولادة الطبيعية على 3 مراحل:

المرحلة الأولى من الولادة الطبيعية

تعد مرحلة المخاض هي أطول المراحل وتنقسم فعليًا إلى مرحلتين هما:

المخاض المبكر: يتسع عنق الرحم وتبدأ الإفرازات المهبلية وردية اللون في النزول، مع الشعور بانقباضات بسيطة قد تشتد لدى بعض النساء.
المخاض النشط: يتوسع عنق الرحم من 10:6 سنتيمترًا، وتزداد الانقباضات وتصبح متقاربة ومنتظمة وقوية، مع الشعور بآلام شديدة في الظهر، وفي بعض الحالات يمكن الشعور بتمزق كيس الماء.

المرحلة الثانية من الولادة الطبيعية

تستغرق تلك المرحلة من عدة دقائق إلى عدة ساعات، في هذه المرحلة يتسع عنق الرحم بالكامل وتبدأ المرأة في دفع الجنين خلال الشعور بالانقباضات، وينصح بالإبطاء في دفع الجنين لإعطاء الأنسجة فرصة للتمدد بدلًا من التمزق، إلى أن يتم نزول رأس الطفل، ثم ينزل جسمه بعد ثوان معدودة، ويقطع الطبيب الحبل السري.

المرحلة الثالثة من الولادة الطبيعية

تساعد الانقباضات الخفيفة على انفصال المشيمة عن جدار الرحم، وتحركها لأسفل ناحية المهبل، وسوف يتحقق الطبيب من الحاجة إلى إجراء جراحة ترميمية للتمزق في منطقة المهبل، وعند وجود حاجة لذلك يتم إعطاء مخدر موضعي في المنطقة.

أنواع الولادة القيصرية

تختلف أنواع الولادة القيصرية تبعًا لنوع الشق الجراحي، وتشمل:

  • الشق التقليدي: يكون في مركز البطن.
  • الشق السفلي: هو النوع الشائع ويكون أصغر ومنخفض بدرجة أكبر من الشق التقليدي.

ولادة طبيعية مهبلية

الولادة الطبيعية أو المهبلية هي الولادة التي يتم فيها إخراج الطفل من مهبل الأم، وتعد من أفضل أنواع الولادة وأكثرها شيوعًا، نظرًا لأنها تنطوي على أقل نسب خطورة بين أنواع الولادة المختلفة، تحدث الولادة المهبلية عادة بين الأسبوع 37 والأسبوع 42 من الحمل، وتتضمن 3 مراحل، هما: المخاض والولادة وانفصال المشيمة، وتتميز الولادة المهبلية الطبيعية بالعديد من الفوائد مثل:

  • أكثر أمانًا بالنسبة للأم والجنين.
  • سرعة الشفاء.
  • انخفاض معدلات التعرض للعدوى.
  • ولادة أطفال لديهم نسب خطورة أقل للإصابة بمشاكل الجهاز التنفسي، ولديهم جهاز مناعي قوي.
  • سهولة الرضاعة الطبيعية.

تعرف إلى: حساب الحمل

أقسام الولادة الطبيعية

يمكن تقسيم الولادة الطبيعية المهبلية إلى قسمين هما:

الولادة المهبلية العفوية

هي الولادة التي تحدث من تلقاء نفسها دون الحاجة إلى استخدام أدوية لتحفيز المخاض، يعد الدخول في مرحلة المخاض في الأسبوع الأربعين من الحمل أمرًا مثاليًا.

الولادة المهبلية المحفزة

في بعض الحالات مثل معاناة السيدة الحامل من حالة صحية أو تأخر موعد الولادة، قد يلجأ الأطباء إلى استخدام أدوية أو أساليب مختلفة لتحريض المخاض، بهدف تليين عنق الرحم لتحفيز الولادة الطبيعية، عادة يستخدم Pitocin وهو عبارة عن شكل اصطناعي من عقار (أوكسيتوسين).

ما هي أنواع الولادات؟

ما هي أنواع الولادات
ما هي أنواع الولادات

تتضمن أنواع الولادة ما يلي:

  • الولادة المهبلية.
  • الولادة المهبلية المساعدة (الشفط أو الملقط).
  • الولادة القيصرية.
  • الولادة القيصرية بعد الولادة الطبيعية.

اقرأ أيضًا: متى يبدا الوحم عند الحامل؟

ما هي الولادة المهبلية الصامتة؟

تعد الولادة المهبلية الصامتة من الحالات النادرة وهي تشير إلى ولادة مهبلية طبيعية تحدث دون أي أعراض ودون الشعور بأي ألم، حتى أن النساء في حالات الولادة الصامتة لا يشعرون بتقلصات الرحم على الإطلاق في المرحلة الأولى من المخاض ولا يمكن الشعور بالولادة فيها إلا عند بدء المرحلة الثانية من المخاض حيث تبدأ الحامل في هذه اللحظة في الشعور بالرغبة في الدفع أو الإحساس بنزول رأس الطفل.
من الممكن أن تتسبب الولادة المهبلية الصامتة في مضاعفات خطيرة مثل: انفصال المشيمة، أو ارتفاع ضغط الدم الحملي (تسمم الحمل)، أو ولادة طفل صغير الحجم.

أعراض ما قبل الولادة بساعات

فيما يلي قائمة تفصيلية بأعراض ما قبل الولادة بساعات:

  • التقلصات

قبل الولادة بساعات تشعر المرأة بتقلصات شبيهة لتلك التي تحدث في فترة الحيض، وهي ليست مؤلمة بدرجة كبيرة ولكنها ملحوظة وتظهر وتزول على مدار الساعات التي تسبق الولادة.

  • ضغط الحوض

قد تشعر الحامل بضغط في منطقة الحوض أو المهبل، بسبب ضغط الجنين على البطن ما يؤدي إلى الشعور بآلام في أسفل الظهر، ويجب الإشارة إلى أن بعض النساء من المحتمل ألا يشعرن بالضغط على المهبل إلا عند بداية مرحلة المخاض الفعلي.

  • فقدان السدادة المخاطية

السدادة المخاطية عبارة عن المخاط المتراكم فوق فتحة عنق الرحم، التي تساعد على حماية الجنين من البكتيريا الموجودة خارج الرحم، يحدث فقدان السدادة المخاطية في الساعات السابقة للولادة عندما يبدأ عنق الرحم في الانفتاح للاستعداد للولادة، وتلاحظ الحامل ذلك من خلال ملاحظة التغيرات التي تحدث في الإفرازات المهبلية.

  • تغيرات في الإفرازات المهبلية

أحد أعراض ما قبل الولادة بساعات هي التغيرات التي تحدث في الإفرازات المهبلية حتى مع بقاء السدادة المخاطية، إذ تتغير سماكتها وتصبح أكثر لزوجة، وأكثر رطوبة، كما يتغير لونها لتصبح بلون وردي في المرحلة الأولى من المخاض.

أعراض أخرى

هناك أعراض أخرى تظهر قبل الولادة بساعات، وتشمل:

  • الإنهاك.
  • ألم في الفخذ.
  • براز رخو أو إسهال.

ما هي الولادة بدون ألم؟

ما هي الولادة بدون ألم
ما هي الولادة بدون ألم

الولادة بدون ألم هي ولادة طبيعية مهبلية يستخدم فيها التخدير الموضعي لتخفيف أعراض المخاض على الأم، وتعد خيارًا جيدًا للنساء اللاتي لديهن مقدرة قليلة على تحمل الألم، حيث يتم حقن تخدير فوق الجافية في الحبل الشوكي، ويستغرق الأمر مدة تتراوح بين 15:10 دقيقة حتى يبدأ تأثير التخدير، الذي يقلل من الألم بدرجة كبيرة جدًا ويجعل عملية الولادة بمثابة ولادة بدون ألم.

شاهد أيضًا: ما هي أسباب جفاف المهبل بعد الولادة؟ .. هل الرضاعة الطبيعية تسبب الجفاف؟

اللي تولد قيصري كم تأخذ من التاسع؟

يختلف تحديد موعد الولادة القيصرية طبقًا لعدة عوامل تختلف باختلاف الحالات، لكن بصفة عامة يفضل الأطباء إجراء الولادة القيصرية بداية من الأسبوع 39 من الحمل وحتى نهاية فترة الحمل، ولا يجب تبكير الولادة القيصرية عن الأسبوع 39 ما لم يحدث طارئ يستدعي ذلك.

كم مرة تحمل اللي تولد قيصرية؟ت

تختلف إجابة السؤال عن عدد المرات التي يمكن تكرار الحمل فيها في المستقبل بالنسبة للمرأة التي خضعت للولادة القيصرية من امرأة إلى أخرى، ويعتمد الأمر على العديد من العوامل أهمها حالة الرحم، بصفة عامة يمكن تقسيم النساء إلى قسمين هما:

  • القسم الأول: النساء اللاتي يستطعن الخضوع لعدة ولادات قيصرية دون التعرض لأضرار.
  • القسم الثاني: النساء المعرضات لظهور أعراض خطيرة وحدوث مضاعفات عند تكرار الولادة القيصرية، مثل: مشكلات المشيمة والبواسير.

يرجح معظم الأطباء إمكانية تكرار القيصرية 7 مرات، في حالة عدم وجود مضاعفات سابقة، ويجب التنويه أنه تزداد نسب حدوث المضاعفات بالنسبة للنساء بعد إجراء الجراحة القيصرية في كل مرة، لذلك يوصى بعدم بمناقشة الحالة مع الطبيب المعالج وتحديد الخيارات الآمنة.

ما هي الولادة القيصرية بدون ألم؟

تم استحداث جهاز للولادة بدون ألم يتم تركيبة من خلال كانولا طبية ويتسمر لمدة ثلاث أيام، علمًا بأن الولادة القيصرية هي عملية جراحية تتضمن إجراء شق جراحي في البطن والرحم بعد التخدير النصفي أو الكلي، كما توفر الولادة القيصرية للمرأة تجنب آلام المخاض، ومع ذلك لا يمكن اعتبار الولادة القيصرية ولادة بدون ألم، إذ إن التعرض للجراحة للقيصرية يستلزم وقتًا للتعافي والاستشفاء تشعر خلاله المرأة بالألم، وقد يكون ذلك الوقت أكثر صعوبة من فترة التعافي بعد الولادة المهبلية نظرًا لكونها عملية جراحية كبرى في البطن.

في الآونة الأخيرة تم اكتشاف تقنيات جديدة تخفف على المرأة الآلام التي كانت تتعرض لها بعد زوال مفعول التخدير النصفي أو الكلي، وتشمل ما يلي:

  • حقنة تاب بلوك

التاب بلوك هي مخدر موضعي للحقن في منطقة الأعصاب المحيطة بموضع الشق الجراحي للعملية القيصرية في البطن، يعمل على حجب عملية انتقال إشارات الألم من أعصاب منطقة البطن إلى المخ.

  • جهاز PCA

يعمل جهاز PCA من خلال حقن أدوية مخدرة في أوردة الجسم لتخفيف الألم، حيث يتم توصيل الجهاز بواسطة أنبوب رفيع إلى الكانيولا لإمداد الوريد بالجرعة اللازمة من المادة المخدرة.

ما هو الافضل الولادة الطبيعية ام القيصرية؟

لا شك أن الولادة الطبيعية أفضل أنواع الولادة وأيضًا الأكثر أمانًا، ويوصي بها جميع الأطباء حول العالم، ما لم يوجد مانع طبي، بينما تنطوي الولادة القيصرية على العديد من المخاطر منها:

  • فقدان الدم المفرط.
  • تلف الأعضاء المحيطة مثل: المثانة والأمعاء.
  • العدوى.
  • جلطة دموية في الساق أو الرئتين أو الحوض.
  • ردود فعل سلبية للتخدير.

في الختام، مع تعدد أنواع الولادة يتوافر لدى النساء العديد من الخيارات، أبرزها: الولادة الطبيعية والولادة القيصرية، من الضروري استشارة الطبيب حول أفضل أنواع الولادة المناسبة للحالة الصحية والتاريخ الطبي.

المصادر

ضع بصمتك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.